الرئيسية  |  الاتصال بنا  |  فيس بوك
الأخـبـــار الرئـيـسـيــة
رد الفعل الهمجي على صاروخ قدس 2..؟!!طه العامري
ريمان برس_ خاص - على مدى ست سنوات مارست دول العدوان أبشع الجرائم وأقبحها بحق الشعب اليمني وعلى امتداد الخارطة الجغرافية اليمنية من صعده الى المهرة ومن سقطرى إلى كمران ؛ جرائم لم يشهدا لها التاريخ مثيلا في عدوان طال الشجر والحجر والبشر والمنازل والمرافق الصحية والخدمية والمدارس والمؤسسات السيادية والمعالم الأثرية والطرق والجسور والاحياء الشعبية والسكنية حتى خزانات المياه أو ( السقايات ) التي تعرف في ريف مدينة تعز مثلا ؛ والذريعة والمبرر إعادة ( الشرعية ) ومن أجل هذا وعلى خلفية هذا المبرر دفع الشعب اليمني ثمنا باهضا بعد أن أدرك الجميع أن العدوان لم يحدث دفاعا عن ( الشرعية ) وتصفية ( الانقلاب والانقلابين
آفة الحسد،والوهم والأنا.؟نظير العامري.
ريمان برس_ خاص - أفة الحسد الموجدة عند البعض هي صفة او مرض مُدمر لصاحبه المُصاب بهذه الأفة المكروهة والغير مُحببة والمنبوذة عند المجتمعات وخصوصاً المجتمعات المسلمة لان هذه الصفة نهى الاسلام وتعاليمة عنها.فهي مُضرة بالحاسد نفسه ولاتضر المحسود بشئ وربما تكون في صالحه له وليس عليه.فكلما تمعن الحاسد في حسده كلما زاد المحسود غنى وحب عند الاخرين.ويصبح محبوباً عند كل الناس بفضل الله عز وجل .وتبقى آفة الحسد تأكل صاحبها كما تأكل النار الحطب ويصبح منبوذاً من قبل الاخرين .وربما يصبح حديث مجالسهم ويكون محل سخريتهم وإنتقاصهم منه .قد يلاقي الحاسد من يجامله ويستمع له ويمده بجرعات من أخبار (المحسود) .والذي يتمنى زوال مابه من نعمة انعمها الله عليه.كنوع من السخرية من الحاسد ويتمادى اكثر في حسده وكرهه للمحسود فيشبع غرائزه الغير سوية والشيطانية الخبيثة.في الوقوف ضد إرادة وقدرة الله سبحانه وتعالى.وهو القائل عز وجل ويرزق من يشاء بغير حساب.فياتي هذا الحاسد ويتمنى زوال الرزق الذي اختص به الله من يشاء من عبادة
إب :إجتماعاً موسع لمدراء فروع السياحة بالمديريات والمكتب
ريمان برس_ خاص- عبدالغني اليوسفي - عقدا صباح اليوم الأربعاء إجتماعا موسع بمكتب السياحة بقلب العاصمة السياحية اليمنية إب وفي الإجتماع الذي ترأسه الأخ / غانم علي عوسج مدير عام مكتب السياحة وحضره قيادات وموظفي المكتب ، ومدراء فروع مكاتب السياحة بالمديريات والذي كُرس لمناقشة آلية العمل وتفعيل القوانين واللوائح ، وأهمية تحصيل الرسوم السياحية وفقاً لقانون السلطة المحلية المتعلق في المنشأت السياحية ومناقشة عدد من القضايا الخاصة بسير الأداء في الفروع
لا تقلل من قيمتك بتصرفاتك الرعناء.؟نظير العامري.
ريمان برس_ خاص - بعض الاوقات تشاهد شخص امامك أو أحد اصدقائك او أقاربك وتنظر له على انه إنسان مُسبع مُربع طول بعرض ومُهندم ويمكن يقتني ملابس من افضل معارض الاقمشة والملابس الجاهزة.وافخر ماركات العطور ويركب سيارة فاخرة ويمتلك اموال وعقارات طائلة
العرب و ( الصهاينة ) وزواج المسيار ..؟!طه العامري
ريمان برس_ خاص - بعد أن كنا نعيب على بعض الأنظمة العربية ارتهانها لمحاور دولية وتبعيتها لعواصم القرار الدولي ومنها يستمد بعض الحكام العرب شرعيتهم عنوة عن شعوبهم التي جعلوا منها بمثابة قطعان من ( العبيد ) لا رأي لهم ولا قرار في كل ما يتصل بشئون الحكم ومصيرهم ومصير وطنهم ؛ يبدو أن بعض العرب مع تحول العالم إلى قرية كونية وحدوث تطورات تقنية مذهلة خلال العقدين الأخيرين الامر الذي أدي إلى خروج بعض الشعوب العربية إلى الشوارع تطالب برحيل الحكام واسقاط الأنظمة بزعم الثورة وتحقيق الحرية وتحسين الأوضاع الحياتية والمعيشية وكفالة حرية الرأي والديمقراطية والتعددية السياسية والحزبية إلى أخر الشعارات الليبرالية التي كانت أدواتها منظمات المجتمع المدني والتي لم تكن في حقيقتها سوى طابور خامس للدول الاستعمارية بشهادة
عدن وظاهرة ازدياد أعداد الحمير.. د. عبد العزيز بن حبتور
ريمان برس- متابعات - لم يعد مستغرباً أن يشاهد المرء تجوّل "قوافل" الحمير في أحياء التواهي والمعلا وكريتر والمنصورة، وهي ظاهرة لم تُشاهد إلا لماماً من قبل في عدن. تحوَّلت الحمير إلى حاجة موضوعية حقيقية للاستفادة منها في نقل المياه الصالحة للشرب بواسطة "الدبب الصفراء" المحمولة على ظهورها
هل بقاء ثمة عقلاء باليمن ..؟!!بقلم/طه العامري
ريمان برس_ خاص - أقراء من فترة لأخرى ندأت يطلقها البعض من الناشطين والمهتمين بالشأن اليمني ويخاطبوا بها صناع القرار باليمن ويناشدوهم فيها العودة لعقولهم وتحكيم عقولهم وسرعة إنقاذ ما بقى في هذه البلاد من روابط وقدرات وعلاقات اجتماعية وإيقاف هذا الصراع الجنوني الذي تعيشه البلاد منذ عقد من الزمن بدءا بالأزمة ثم الحرب وما رافقها من تدخلات خارجية إقليمية ودولية تبدو بعد هذه السنوات العجاف وكأنها حرب تصفية حسابات إقليمية ودولية مسرحها اليمن ووقودها وحطبها الشعب اليمني ..؟! وأنا مع كل هذه المناشدات وأتمنى أن تجد لها صدى لدى أصحاب الشأن ؛ لكني بالمقابل أتسال
دور مجموعة الحاج هائل في البناء الاقتصادي الوطني ..طه العامري
ريمان برس_ خاص - بعصامية وشفافية ومنهج علمي يواكب التحولات والتطور الحضاري المجتمعي والإنساني شيدت مجموعة الخير والعطاء صرحها الاقتصادي الوطني وجعلته صرحا نموذجيا يلبي رغبات وتطلعات الوطن والمواطن ويواكب عوامل التقدم الحضاري الوطني والرغبات المجتمعية ويحسب لها أنه جعلت منتجاتها الوطنية المختلفة تنسجم مع ثقافة المواطن وتشكل جزءا أصيلا من ثقافته الاستهلاكية القائمة على تقدير واحترام الخصوصيات المجتمعية وحاجته للسلع الاستهلاكية الأساسية التي أوجدتها المجموعة من خلال مصانعها ورسالتها الاقتصادية التي تعكس بوجودها حاجة الفرد وتنسجم مع رغباته الاستهلاكية ومع قدرته الشرائية وهذا التناغم لا يأتي إلا من جهة اقتصادية مستوعبة دورها ورسالتها وواقعها الاجتماعي والظروف الاقتصادية التي يعيشها .
الدوران حول المشكلة يولد عدد من الأزمات.؟نظير العامري.
ريمان برس_ خاص - يوجد في النفس البشرية بذرتين بذرة للخير وبذرة للشر.تسود إحداها على الأخرى وتكون هي المُهيمنة والمسيطرة على الشخص ،إما خيراً وإما شراً.وأحياناً يستطيع العقل البشري كبح جماح بذرة الشر في اوقات مُعينة والعكس بالعكس.وهذا مانشاهده في بعض الأشخاص .فيُقال كان فلاناً طيباً ويعمل الخير ويغيث الملهوف ويساعد المحتاج وينصر المظلوم .لماذا هكذا تغير واصبح قاسي القلب وبدون ضمير وبدون أخلاق ويمارس الظلم وينشر الرذيلة ويمنع فعل الخير.؟ مالذي طراء ليصبح بهذا الإنحطاط.ووووالخ .والعكس صحيح.
اما آن الأوان ...بقلم/ حسين زيد بن يحيى*
ريمان برس_ خاص - ... للأسف بقايا النظام السابق في عمل ممنهج تحاول ارسال رسائل استفزاز إلى مناضلي وأحرار الثورة والحراك الجنوبي التحرري ، نوايا خبيثة موجهه من الرياض والإمارات العبرية لطمس وهج نور ثورة 21 سبتمبر 2014 ، محاولات تثبيط وعكس صورة غير حقيقية عن صنعاء الحره من خلال ابراز الوجه الجنوبي القبيح فيها من بقايا النظام السابق في السلطة و حوار الوصاية للمبادرة الخليجية المشبوهة
قرأة متأنية في كتاب : سلطان : الإنسان والموقف ..(١٠_٩)طه العامري
ريمان برس_ خاص - بعيدا عن المواقف السياسية التي عبرا عنها الأستاذ سلطان السامعي في كتابه ( الإنسان موقف ) فأن من الأهمية الوقوف أمام سلطان السامعي _ الإنسان _ وكما يقول هو ويؤكد أن الإنسان موقف نرى نحن بالضرورة أن الإنسان ليس موقفا وحسب بل ومشاعر وسلوك ومميزات اجتماعية نستشفها من خلال رؤية الناس وتقيمهم ونضرتهم لهذا الإنسان الذي أنذر نفسه لخدمة وطنه وشعبه وخاصة أولئك البسطاء من العامة الذين منهم أنبثق سلطان ومن أجلهم خاض معتركه النضالي الوطني بحثا عن حياة أفضل للغالبية الجماهيرية التي تفتقت أحلامها صبيحة ال26 والعشرين من
مؤتمر صحفي لمكتب أوقاف إب حول الجامع الكبير
ريمان برس_ خاص- عبدالغني اليوسفي - عبدالغني اليوسفي عقد مدير عام الأوقاف بمحافظة إب بندر عسكر العسل مؤتمر صحفي وبحضور مدير عام الآثار ومدير عام الثقافة. ومدير عام الاعلام، وبحضور مراسلين القنوات ووسائل الإعلام والمواقع الإخبارية ومواقع التواصل الاجتماعي وعدد من الناشطين والمحامين. واعتبرا الحاضرون اللقاء عمل جيد ودعوا المكاتب الاخرى الاقتداء به


مختارات
جميع حقوق النشر محفوظة 2020 لـ(ريمان برس)